Skip Ribbon Commands
Skip to main content

كلية الآداب

:

DepartmentStrategy :All ItemsUse SHIFT+ENTER to open the menu (new window).Open MenuOpen Menu

الرسالة والرؤيا والاهداف للاقسام
Use SHIFT+ENTER to open the menu (new window).
  
  
Body
  
  
  
  
StrategyImage
  
  
اللغة العربيّة هي اللغة التي أنتجت المعرفة ونشرتها في العالم لعصور طويلة، وما زالت تحقق فاعليتها باقتدار عزّ نظيره، الأمر الذي يستلزم الاهتمام بها اهتمامًا علميًا يكافئ مكانتها العالميّة والتاريخيّة.
1.رسالتنااللغة العربية وآدابهااللغة العربية وآدابها1
2
  
دراسة فروع اللغة العربيّة وآدابها دراسة علميّة وفق خطط منهجيّة رصينة تتواءم مع معطيات العصر الحديث، وتؤدي إلى تفعيل الوظائف المنوطة بلغةٍ عريقةٍ وأدبٍ مَثّلَ القيم الإنسانيّة، لترفد الأمّة العربيّة والإسلاميّة بمتعلمين وباحثين يمتلكون كفايات معرفيّة ومهارات لغويّة وثقافيّة تمكن من تحقيق رسالة العربيّة.
2.رؤيتنااللغة العربية وآدابهااللغة العربية وآدابها1
1
  
ينجز القسمُ برامجه الأكاديميّة وخططه الدراسيّة والبحثيّة لتحقيق جملة من الأهداف لعلّ أبرزها:


1-تطوير المعرفة في فروع اللغة العربيّة ومستوياتها، وعصور الأدب العربيّ وأنوعه، ومنهجيّة البحث والتفكير في الظواهر اللغويّة وعلومها، وأساليب الأدب ونقده قديمًا وحديثًا.
2-رفد المجتمع الأردنيّ والعربيّ والعالميّ بمتخصصين في اللغة العربيّة وآدابها لسدّ ضرورات التّعليم والتّعلم والإعلام والاجتماع والثقافة الإنسانيّة.
3- توطيد منهجيّةٍ علميّةٍ رصينّةٍ وقارةٍ في نفوس الباحثين في اللغة العربيّة ومستوياتها، والأدب العربيّ وأنواعه.
4-تأسيس حالةٍ معرفيّةٍ بَيْنيّةٍ عند الملتحقين ببرامج القسم والخريجين لتوليد الوعيّ الضروريّ بالعلاقات البينيّة لتخصص اللغة العربيّة وآدابها بالمجالات المعرفيّة الأخرى ذات العلاقة مثل التاريخ، وعلم النفس وعلم الاجتماع.
5-إنجازُ بحوثٍ علميّةٍ رصينةٍ تعالج مشكلات اللغة العربيّة الجوهريّة، وتناقش قضايا الأدب العربيّ قديمها وحديثه، لربط ذلك بالمعطى الحضاريّ الكلّيّ للأمة العربيّة والإسلاميّة.
4.أهدافنااللغة العربية وآدابهااللغة العربية وآدابها1
3
  
تتمثّل رسالة القسم في تقديم التّدريب المتوازن والشّامل في الفلسفة، بحيث يصبح الطّلبة: - مطلعين على التراث الإنساني في الفلسفة ودور العرب والمسلمين في هذا التراث. - قادرين على التفكير النقدي، والكشف عن المشكلات الاجتماعية والسياسية ووضع الحلول لها. - متنورين فكريًّا بحيث يتعاملون مع القضايا المطروحة في بعدها الإنساني محليًّا وعالميًّا. ويعمل القسم على بناء شخصية الطالب فكريًّا بحيث يكون قادرًا على قبول الآخر وثقافته، وعلى إعداد الطالب بما يمكّنه من المنافسة في مجال تخصصه، والوصول به إلى محبة الحكمة والنظر في كل الأمور بروية. كما تؤكد رسالة القسم مقولة التعلم مدى الحياة.
1.رسالتناالفلسفة الفلسفة 2
  
الهدف العام المخرجات التعليمية (أن يكون الطالب قادراً على:) (1) تنمية المهارات التخصصية للطلبة - تحليل النصوص الفلسفية. - استخدام المناهج الفلسفية في دراسة المشكلات الفلسفية. - الإلمام بالحقول الفلسفية والتعمق في دراستها بشكل نقدي. (2) تزويد الطلبة بالمعارف الأساسية في مجال الفلسفة - المجالات المعرفية الأساسية: الفلسفات الأجنبية؛ الفكر العربي والإسلامي؛ الفلسفة المعيارية؛ فلسفة العلم والمعرفة. - المجالات المعرفية المساندة: فلسفة الدين، فلسفة حقوق الإنسان؛ ماركس والماركسية؛ فلسفة اللغة؛ فلسفة العقل؛ فتغنشتين؛ نصوص فلسفية باللغة العربية؛ التفكير العلمي؛ هابرماس. (3) إعداد الطلبة للعمل بعد التخرج في مجالات متعددة أو لاستكمال دراستهم العليا - العمل في مجال التدريس وفي مجالات أخرى مثل الوزارات والمؤسسات ومراكز البحوث والصحافة. - القدرة على التنافس مع نظرائهم من خريجي الجامعات الأخرى. - القدرة على متابعة الدراسات العليا. (4) تنمية المهارات العامة للطلبة وتعزيز اتجاهاتهم الحميدة - القدرة على التفكير الناقد. - القدرة على العمل ضمن فريق. - القدرة على تقديم البحوث ومناقشتها. - ممارسة التعلم مدى الحياة.
4.أهدافناالفلسفة الفلسفة 2
  
يسعى قسم الفلسفة في الجامعة الأردنية إلى تقديم التّدريب الفلسفي الأفضل والأكثر تنوّعًا للطّلبة في مجال التخصّص بما يحقّق له التميّز بين نظرائه على المستوى العالميّ، ويؤهّل خريجي القسم للتنافس مع أقرانهم من خريجي الجامعات العالميّة.
2.رؤيتناالفلسفة الفلسفة 2
  

أدرك الكثيرون من قادة وأفراد أهمية دراسة التاريخ، فرأى فيه البعض سبيلاً لتأكيد الهوية الحضارية وتعزيز الثقة، من خلال إظهار التجليات اللامعة من تاريخنا، وحيث إن الحضارة هي أهم مخرجات الأمة، فنحن في أمس الحاجة للإحياء والنهضة، واتفق مع من يرون أن دراسة التاريخ ضرورية لفهم مشكلات الواقع ومواجهتها لتوضيح رؤى المستقبل، ولا يخفى على أحدناً أن للميول العلمية والرغبات الفردية والشعور بأهمية التاريخ في الثقافة العامة تمثل دافعاً وراء العناية والاهتمام بدراسة التاريخ. إن الرؤية العميقة في التاريخ ضمن مساراته، تُبرز الاتصال الوثيق بين الأسباب والمسبّبات، وتبلور العلاقة المنطقية بين المقدّمات والنتائج، كما تؤكد ضرورة إدراك الحراك التاريخي، وتجاوز فهم المظاهر الخارجية للأحداث من أجل تحقيق التوازن المأمول بين الأبعاد السياسية والاقتصادية والجوانب الاجتماعية والثقافية. وفي سبيل تحقيق هذه الرؤية لا بد من التعامل مع التاريخ بنظرة نقدية ثاقبة، ترمي إلى تقديم فهم جديد للأحداث التاريخية، يكشف عن العناصر التي أسهمت في وقوعها. وفي إطار هذه المنهجية يمكن الاقتراب من المعنى غير المباشر للنص التاريخي. إن القضية المنهجية الأولى التي تواجه المؤرخ المعاصر هي بناء عقلية نقدية تعده لتبني التفسير العلمي للتاريخ. ومن أكثر الأسئلة إلحاحاً في هذا الوقت هو تحديد الهدف من البحث والتدوين التاريخي، وهل هو عمل أكاديمي، أم أنه يتجاوز ذلك إلى بناء المجتمع وخدمة أهدافه؟ نحن في فترة تشهد تحولات كبرى وتحديات جمة تفرض على دارسي التاريخ مشاركة المجتمع في التصدي لها وإيجاد الحلول المناسبة. في ضوء ما تقدم، فإن الانتباه إلى نوعية الدراسة التاريخية وكتابة التاريخ، والعناية بدارسيه، يُمكننا من الوصول إلى أهم أهداف القسم والكلية والجامعة المتمثلة في إعداد قادة ومواطنين فاعلين في الحياة، يعتزون بانتمائهم للوطن.

1.رسالتناالتاريخ التاريخ 3
  
لدى قسم علم الاجتماع في الجامعة الأردنية القدرة على توسيع الأفاق المعرفية والبحثية والمهاراتية لدارسي هذا العلم في مستوى الدراسات الدنيا والعليا بحيث تمكنهم المعرفة في هذه المجالات من فهم دقيق وشامل لواقعهم الاجتماعي ، وتساعدهم في الوقت نفسه في تنمية وعيهم وتطوير إدراكهم في تحليل وتفسير ديناميات القوى والعوامل الاجتماعية التي تشكل طبيعة الحياة الاجتماعية في المجتمعات على المستوى المحلي والعربي والعالمي .
2.رؤيتناعلم الاجتماع علم الاجتماع 4
  
سعى قسم علم الاجتماع منذ بداية تأسيسه في الستينيات إلى وضع أهداف محددة تتوافق مع رؤية القسم للدور الذي يجب أن يضطلع به علم الاجتماع في المجتمع الأردني في فهم الواقع الاجتماعي وتحليله وتفسيره والعمل على تغيير الجوانب التي من شأنها أن تعيق تنمية المجتمع . وقد عمل القسم بكل طاقاته على تحقيق هذه الرؤية وانجاز ما أمكن انجازه من هذه الأهداف. وأما الخطة الدراسية للقسم فقد تمحورت حول الموضوعات والقضايا ذات الصلة برؤية القسم وأهدافه ، سواء كان ذلك على مستوى الدراسات الدنيا أم الدراسات العليا . لذا تم التركيز في هذه الخطة على تدريس الجوانب النظرية، والمنهجية، والعملية ـ التطبيقية، والمهاراتية التي تمكن طلاب هذا العلم من فهم أشمل لواقعهم الاجتماعي، وتمكنهم كذلك من تحليل مشكلات هذا الواقع المختلفة وبخاصة تلك التي تقف عائقا أمام تقدم المجتمع وتطوره (على سبيل المثال: مشكلة الفقر والبطالة والعنف الأسري والجريمة والفساد وغيرها من المشكلات ). ومع مرور الزمن زاد عدد الطلبة الذين انضموا إلى قسم علم الاجتماع حتى أصبح هذا القسم من أكبر أقسام كلية الآداب في الجامعة الأردنية من حيث عدد طلبته سواء على مستوى البكالوريوس أو الدراسات العليا ( الماجستير والدكتوراة). وقد تخرج عدد غير قليل من طلبة القسم في برنامج الدراسات الدنيا والعليا و تم استيعابهم في مؤسسات محلية وخارجية وشغلوا مراكز مرموقة فيها. وأما فيما يتعلق بأعضاء هيئة التدريس في القسم فهم خريجو جامعات عربية وأوروبية وأمريكية مختلفة ، وتغطي تخصصاتهم الأكاديمية موضوعات متنوعة ومختلفة في علم الاجتماع ، وهم يحملون رتبا أكاديمية مختلفة أيضا. وحرص القسم من خلال استراتيجية التعليم والتعلم على تنمية المهارات العامة للطلبة ، مثل التفكير الناقد والابداعي ومهارات الاتصال . وتسير هذه العملية برمتها في ظل مراعاة الثقافة السائدة والقيم المستمدة من الدين الاسلامي الحنيف ، فضلاً عن تنمية الاتجاهات السليمة نحو وحدة الأمة وقبول الرأي الآخر والتعاون من أجل المصلحة العامة .
1.رسالتناعلم الاجتماع علم الاجتماع 4
  
يسعى قسم الجغرافيا لان يكون من الأقسام الجغرافية المتميزة على المستوى العالمي ولان يكون مركزا رئيسيا للتعلم ، وان يكون خريجو القسم قادرين على التنافس بنجاح مع خريجي الجامعات العالمية .
2.رؤيتناالجغرافيا الجغرافيا 5
  
يقوم قسم الجغرافيا من خلال تطبيق استراتيجيات التدريس الفعال ، و التعلم النشط ، وباستخدام مختبرات جغرافية حديثة ، بتنمية المهارات العامة للطلبة : كالتفكير الناقد ، و التفكير الإبداعي ومهارات الاتصال الفعال ، وغيرها . كما يقوم القسم بتنمية المهارات التخصصية للطلبة في مجال الجغرافية و في مجالات التقنيات الجغرافية الحديثة ، كالاستشعار من بعد ونظم المعلومات الجغرافية . ويعمل القسم أيضا على تزويد طلبته بالمعارف الجغرافية التخصصية بحيث يكون قادرين على العمل في مجالات مختلفة ، و على الالتحاق ببرامج الدراسات العليا في الجامعة الأردنية و غيرها من الجامعات العالمية العريقة . ويعمل القسم جاهدا على تنمية القيم السامية لدى الطلبة خاصة بتعاليم الإسلام الحنيف ، و حب الوطن ، و الإيمان بالوحدة العربية و غيرها ، وعلى تنمية الاتجاهات الحميدة لدى هؤلاء الطلبة خاصة في مجالات التسامح و تقبل الرأي الآخر و العمل التعاوني و غيره
1.رسالتناالجغرافيا الجغرافيا 5
  
يهتم علم النفس بكل الميادين التي يوجد فيها الإنسان، ونتيجة لذلك فقد ظهرت عدة ميادين لعلم النفس استقطبت اهتمام الباحثين ومنها : علم النفس الفسيولوجي، علم نفس النمو، علم النفس الصناعي، علم النفس التنظيمي، الإحساس والإدراك ، علم النفس الإكلينيكي، علم النفس الجنائي، علم نفس الإعلام.. وغيرها العديد من الميادين . استند علم النفس على العديد من النظريات التي وضعها علماء النفس مثال: النظرية التحليلية، النظرية السلوكية، النظرية المعرفية، النظرية الإنسانية. واعتمد على مناهج علمية في سبيل الوصول إلى ما وصل إليه علم النفس اليوم على مستوى العالم. وركز اهتمامه على المنهج التجريبي. ولما لعلم النفس من أهمية، ارتأى السلف الأكاديمي في إدارة الجامعة تأسيس قسم علم النفس في الجامعة الأردنية ليُعنى بالنفس الإنسانية، ويركز على فهم الإنسان من كافة جوانبه، وكيفية تشكيل شخصية متكاملة ومتوازنة للطالب الجامعي. وقد وبعد تشكيل القاعدة الأساسية لدى الطلبة لفهم الأساس النظري لعلم النفس، فإن القسم يسعى إلى تدريب الطلبة على عملية التشخيص النفسي من خلال الاختبارات، والمقابلات، ووضع الخطط العلاجية والسعي لوضع برمج نفسية للوقاية من الإصابة بالاضطرابات النفسية. كما يقوم القسم بتدريب الطلبة على التعامل مع الإنسان في ميدان العمل، من حيث تحقيق الرضا الوظيفي والصحة النفسية للعاملين. ولتحقيق أهداف القسم المتمثلة بتخريج طلاب متدربين ومؤهلين للعمل الميداني، فقد تم تخصيص(12 ) ساعة معتمدة لتكون تدريب ميداني، واشترط أن تكون في فصل لوحده لتمكين الطلبة من الاستفادة بشكل جيد من هذا التدريب العملي. كما يقوم القسم بعقد دورات للطلبة لتقويتهم في بعض الجوانب، كالتدريب على تطبيق الاختبارات النفسية وكتابة التقارير النفسية ومهارات المقابلة الإكلينيكية وفنيات الاسترخاء.
2.رؤيتناعلم النفس علم النفس 6
  
يهتم علم النفس بفهم الإنسان كيف يفكر ويشعر ويتفاعل مع المجتمع المحيط به وكيف يؤثر ويتأثر بالآخرين، كما يهتم بعملية النمو الإنساني بكافة جوانبها، وذلك لفهم سبب ظهور الاضطرابات النفسية أو المشكلات النمائية للعمل على وضع خطط علاجية لمثل تلك الأمراض، كما يعمل على وضع خطط للوقاية من الإصابة بالأمراض النفسية، كما أنه كعلم يُعنى بالإنسان ( سلوك و تفكير ومشاعر) فإنه يُعنى بالعلاقات الاجتماعية من حيث تشكيلها وكيفية تأثيرها في الإنسان.
1.رسالتناعلم النفس علم النفس 6
  
يهدف قسم علم النفس إلى تحقيق الأهداف الآتية:- 1) استقطاب كوادر علمية متخصصة في ميادين علم النفس المختلفة. 2) توفير الأدوات التدريسية المساعدة التي يحتاجها الأخصائي النفسي، كالاختبارات، والأجهزة والحواسيب وغيرها. 3) تعليم الطلبة نظريات علم النفس المختلفة، لإكسابهم الخلفية النظرية اللازمة لعملهم الميداني أو البحثي مستقبلا. 4) تدريب الطلبة على المهارات التي يحتاجونها في ميدان العمل. 5) إجراء بحوث علمية ذات قيمة وفائدة كبيرة تخدم مجتمعنا المحلي.
4.أهدافناعلم النفس علم النفس 6
  
ـ توظيف النظريات الاجتماعية في تفسير الواقع الاجتماعي وفهمه. ـ فهم البناء الاجتماعي للمجتمع والقدرة على تحليل الترابطات بين عناصره . ـ اكتساب المهارات الأساسية في إجراء بحوث اجتماعية ميدانية باستخدام الإحصاء والحاسوب لتحليل الظواهر الاجتماعية وتفسيرها. ـ القدرة على توظيف نتائج البحوث والدراسات في تقديم حلول للمشكلات الاجتماعية التي تعيق تقدم المجتمع وتطوره. ـ بناء القدرات الأساسية التي تؤهل الطالب لاستكمال الدراسات العليا . ـ قدرة الطالب على العمل من أجل ومع الفريق . ـ بناء القدرات والمهارات لاستمرارية التعليم والتعلم والاتصال والتواصل . ـ القدرة على التفكير الناقد والإبداعي .
4.أهدافناعلم الاجتماع علم الاجتماع 4
  

      نسعى للريادة والتميز في إعداد الأخصائيين الأجتماعيين المزودين بالمعارف والمهارات والقيم الأخلاقية للعمل مع الأفراد والأسر والجماعات والمنظمات والمجتمعات في الإطار المحلي والدولي وفقا للمعايير المحلية والدولية .

2.رؤيتناالعمل الاجتماعي العمل الاجتماعي 7
  

     تميز وتطوير مستمر في مجالات التدريس والتدريب والبحث وخدمة المجتمع من خلال استراتجيات وبرامج أكاديمية لإعداد كوادر متخصصة في العمل الاجتماعي لتحقيق الرفاه والعدالة الاجتماعية.

 

1.رسالتناالعمل الاجتماعي العمل الاجتماعي 7
  

1- التطوير المستمر لمناهج العمل الاجتماعي بحيث يستجيب لاحتياجات الطلبة واحتياجات المجتمع وتعكس الطبيعة الديناميكية الاجتماعية.
2- اتاحة الفرص لكافة الطلبة لمعرفة متعمقة للمعارف والقيم والمهارات باعتبارها الاسس التي تقوم عليها ممارسة مهنة العمل الاجتماعي والتزامها بالعمل لمواجهة الظلم بكل أنواعه وتحقيق العدالة الاجتماعية.
3- بناء وتقوية العلاقة المتبادلة والحيوية بين القسم والمجتمع المحلي والقومي وخصوصا المنظمات المعنية بتقديم الخدمات الاجتماعية.
4-تطوير برنامج أكاديمي (دكتوراة في العمل الاجتماعي).
5- إجراء الدراسات والأبحاث العلمية للظواهر والمشكلات التي تخص المجتمع الأردني باستخدام الأساليب العلمية

4.أهدافناالعمل الاجتماعي العمل الاجتماعي 7
  

ان قسم التاريخ مع اطلالة عام 2010 قد تجاوز مرحلة التعليم التقليدي ، وتهيئة الكفاءات العلمية المتمرسة بأصول البحث ومناهجه ،بمنهجية علمية ، وعقلية ناقدة ـ الى مرحلة تتطلب التأكيد على بعض المنطلقات والمحاور في الدراسة التاريخية ، ومن أبرزها اعادة النظر بدراسة التاريخ وكتابته .
ومن المنطلقات العناية بالتاريخ الشفوي ومشروعات كتابته في التريخ المعاصر ، مما يحتم التعامل معه بكتير من الحرص والوعي ، والتسلح بالموضوعية ، علما بأن التاريخ الشفوي كان له دور واضح في حفظ تاريخنا ، وله دوره الواضح في الدراسات الحديثة .
كذلك العناية بالتاريخ الكمي الذي يستخدم الحاسب الالي وقواعد البيانات والاحصائيات في كتابة التاريخ ، وكانت هناك محاولات محدودة في هذا المجال يمكن العناية بها اكثر في المستقبل .
ان قسم التاريخ يتطلع الى بلورة حالة من البحث العلمي تضم كلا من الاساتذة والطلبة ، تواكب الطرق العلمية في البحث والدراسة ، وبناء علاقات مع المجتمع من خلال التواصل مع الخبرات والامكانات والمؤسسات التي تحقق الغاية .

2.رؤيتناالتاريخ التاريخ 3
  
1. تطوير المعرفة لدى الطلاب عن تفاصيل مادة التاريخ بناءاً على المهارات والمعلومات المكتسبة من قبل اعضاء هيئة التدريس.
2. العمل على تطبيق المبادئ العملية في البحث العلمي وتحويلها لبرامج ستفيد منها المجتمع والمؤسسات ذات العلاقة .
3. العمل على تناول الاراء والنقاشات مع طلبة القسم من خلال الالتقاء بين الهيئة التدريسية والطلبة.
4. العمل على زيادة التعاون بين الطلبة وتنمية العمل الجماعي.
5. تأهيل وتدريب متخصصين في التاريخ للعمل في المجالات العالمية المتنوعه.
6. تنمية شخصية الطلبة من خلال عملية الحوار وابداء الرأي.
7. العمل على تحفيز الطلبة على المشاركة الفاعلة من خلال الاطلاع على المراجع المحلية والدولية للمادة.
4.أهدافناالتاريخ التاريخ 3